الأربعاء، 10 أبريل، 2013

«قنديل» للقطريين: وقوف الدوحة بجوار القاهرة مساندة للشعب العربي وليس المصري


«قنديل» للقطريين: وقوف الدوحة بجوار القاهرة مساندة للشعب العربي وليس المصري

وجّه الدكتور هشام قنديل، رئيس مجلس الوزراء، الأربعاء، الشكر لدولة قطر وشعبها على دعمها مصر، موضحًا: «نشكرهم على دعمهم المصريين، خاصة بعد ثورة يناير».


وأضاف «قنديل» خلال مؤتمر مشترك مع نظيره رئيس وزراء قطر، الشيخ حمد بن جاسم: «الوقوف بجانب الشعب المصري هو وقوف بجانب الشعب العربي، فمصر هي بيت العرب الكبير، ومن مصلحة الجميع أن تعود مصر أفضل مما كانت، وتقف بجانب أشقائها العرب والأفارقة، وتعود اللاعب الحقيقي على المستوى الدولي، لاعبا مسؤولا بحضارة 7 آلاف سنة».
وأشار «قنديل» إلى أن مصر تشهد زيادة في الاستثمارات بمجالات الطاقة والسياحة والبترول، مضيفًا: «السوق المصرية واعدة، ونأمل في المزيد من الاستثمارات القطرية في السوق المصرية».
وشدد «قنديل» على أن مصر تهتم بالمستثمرين، مضيفًا: «التعديلات التشريعية تتيح حل نزاعات المستثمرين من خلال إطار قضائي، ولكن خارج المحاكم بما يضمن حق الحكومة والشعب المصري».
من جانبه، قال رئيس وزراء قطر، الشيخ حمد بن جاسم: «كان فيه خلافات سياسية فقط لا داعي لذكرها الآن، لكن بعد الثورة سمو ولي العهد زار مصر وأنا زرت مصر، واليوم كان كلام ولي العهد واضحًا بدعم مصر».
وأضاف «جاسم»: «نحن لا نتأثر بالإعلام نحن نحترم الإعلام الجاد والبناء، والشعوب الواعية تستطيع أن تفصل بين الغث والثمين».
وأعلن أن بلاده ستُقدم 3 مليارات دولار دعمًا إضافيًا لمصر، في صورة وديعة أو سندات يتم الاتفاق على تفاصيلها خلال المباحثات التي تُجرى بالدوحة مع الدكتور هشام قنديل، رئيس الوزراء، مشيرا إلى أنه سيتم التنسيق بين الجهات المختصة في كلا البلدين خلال الأيام المقبلة لتنفيذ هذا القرار.
كما أعلن أن بلاده قررت مساعدة مصر وتزويدها بالغاز الطبيعي لمواجهة العجز في هذا القطاع، خاصة في فصل الصيف المقبل، بالإضافة إلى السماح للشركات المصرية بالعمل في قطر مباشرة، ودون الحاجة إلى نظام الكفيل، وذلك تقديراً لمصر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.