الجمعة، 7 يونيو، 2013

في مثل هذا اليوم 8 من يونيو 2003 

هي سنة الحياة وحكمة الله في تصريف الامور فبينما كان اغلب الناس لاهيا في غياهب الحياة متناسيا عن واقع شعبه المرير الذي ظل يتوارى شيئا فشيئا دوت صيحة تنادي بالحرية والانعتاق والانطلاق, صيحة عبر من خلالها فرسان التغيير عن مدى سخطهم لواقع هذه البلاد المزري المدمي للعين والمرثي للفؤاد.

انها صيحة في مثل هذا اليوم 8 من يونيو 2003



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.